نبذة عن المُدوّنة

إُفتتحت هذه المدونة اليوم الجمعة 1\4\2011 والتـي ستـكون بمثابـة وسيلة عـبور بالفـكر الحزين إلــى الماوراء وحيث يستلقي نعش هذا الرجل مابيـن الحقيقـة و الخيــال

إحصائيات المدونة

كن متأكداً

لاتفرح كثيراً عندما تجد من تبحث عنه طويلاً .. لربما ستفقدها للأبد .. وفرّ فرحتك لشيئ تافه تجده دائماً .

لا تخافي

سيُضاءُ لك ِ غدا ً قلبا ً جديد .. فتسطع قصائدي التي هلكت قوافيها ويأخذها ظلك إلى المآذن وتموت ..

عدد المتواجدين حاليا


..هنالك بعد قساوة اليوم, تأن في حنجرتي دمعةٌ يُأتيها الفرح سقياها بعد طول جفاف, وثمَ تموت, ويُحرق جثمانها بين كفّيَّ, وتمضي جنازات الليالي بطول سنتين ولم تدفن شهيدتها. وتستفيق حُمى النهارات على أغصاني اليابسة, فلا أقدر على حملها, ولستُ أفكر حتى كيف أشفى. يحيط بي الوله اللذيذ يُذيق بي أشهى التذكرات, وبعد غصة .. أستفرغُ مرارة التاريخ وبثقل الشهقة المديدة أثمل.

كان لنا لقاء! وضحكات, ودفئ في آواخر نيسان, كان اليوم يذوب شوقاً في فمي, ويستمر الإنتظار وتنشغل الأمنيات عبثاً في ارتباكي, لم أكن أريد رؤيتها أكثر من أمتلكها وأرمي رأسي الواهن في أحضانها, أخشى سخرية أوهامي وأني مازلت أحلم, يارب ! لو كنت أحلم أبعثني على هيئتي هذه, ودعني أفارق دنياي على ما أحببت, وعلى أكاذيبي لو لم أستفق .

تشتعل الحدائق بالنحيب الذابل, وتخشع نوافذ منزلي لسجدة الوحدة المؤلمة; فترسم على أنفاسي هدوء الموت في اللحظات الأخيرة, وأدرك أن لا خيار بعد الآن وقد أتضح كل شيئ, أنتهت مراسم الفراق وغُلّقت كل الأتجاهات. هنالك تعب قاسي جداً يسري في جسدي فبالكاد أشهق, ضيق, أختناق, وعبرات تصارعني, ليس لأن الحزن شيئ تعيس, ولا لأن الوقت يرهق تاريخي.. هناك متسع للتذّكر السقيم في غابات حُنقتي, هنالك دمعة أحادية البكاء .. ثنائية الموجع , تستفيض موتاً في عرس آيات الروح إذ ماسُمعت.. فأنصتوا !



مضت سنين يا قلبي ..
وماعدت أحتمل أكثر !
ترهات الوقت المتشعبة,
تستلقي في جفني ..
أفتض غشاء اليوم بسخرية
وأصطحب الكواكب إلى مدفني .. كل ليلة ..
أنجم رؤياك ولم أفلح !

الدنيا منذ ميعادك الآخير
مركونة على رفوفي البالية
وهناك متسع
لضجيج من حولي
ولخطى تائها تُتبع ..

جراحي التي تساهر بوحي
كالورود التي لاتُزهر إلا ليلاً
تُهاطل الإبتسام ولاتثمل ..
وماذا أريد .. لا أعلم !
أن توشك اللامبالاة لو تكترث ..
حتى لو تشتعل
حالة غثيان بالكلل والعلل ..
و أن تبك فهل هناك أمل ؟

أحتسي البكاء وهمي
أُشغل ليلي بنكرة البقية
وأمرغُ جسدي بالندم بحماقة شديدة
وكيف تشدو الصرخات بأنيه
ومعازيفي الصاخبة تُبكم ..

أتلعثم,
وأضيع بين البكاء والشهقات
أتذكر !
الأرض والخالق والحياة
هي كانت .. كل شيئ يحيني
ويميتني ..
ويبعثني ..

وكيف أنسى ؟
وأن هناك شيئ في قلبي كل يوم يولد
يكبر يتيم .. ويهرم يتيم ..
ونسب الحزن يا حبيبتي أصيل ..

كالشواطئ المتعبة 
ترقد في الرمال عيوني
تنتظر رطم الأمواج بتوتر
ترتخ الأجفان ..
وتهبط أولى الولادات العسيرة ..
تخطفها الأمواج وتهرب ..
وتغتنم,
وتنتصر,
بذبحِ عظيم

وفي ظل غربة موحشة
تختبئ باقي الحكايات ..
كاذبة بخلد جنان الأحلام
ولم تؤمن حتى بالإبتسام
أنهكها الألم الملفوف حول عنقي
وعلى المفترق الغريب ..
شُنقت حتى ارتوت موتا

سأخطو فوق جناحي 
وأدفع ثمن التعب بالتعب المرير
وأجلس على سرير البارد
هنالك غطاء يشتاق الدمع
ورؤى خائبة تستلقي فوق كتفي ..

آه لو تدرين ..
كم أنا لا أستحق ان تتذكرين
لا وبل كحفنة طين 
سُقلتُ على حافة جدارين
أحدهما يثمل ويمنع الإشتياق
وآخر مازال يُهدم حتى اسفل السافلين ..

الزوايا المائلة خلف أحرفي
تزداد تقعر ..
و الكلمات الجاحدة بنطقي
تستفيض من الحزن ماتشاء
وبسكات ..
الصورة الآخيرة أختفت من ذاكرتي
وأصبحتُ مجرد رجل بلاتاريخ و بلا عنوان ..
كل الأماكن حولي تخبرني ..
أني لم أنسَ ..
وأني مازلت أفشل بالتناسي ..

هنالك دمعة تطعن رجولتي
وتسمم آخر الوعود ..
هنالك دمعة في جسدي لا تموت ..
يا حبيبتي 
يا صبري النافذ المرهون
سأكتب لليوم ذكرى من ذهب الدموع
وأعلقها قلادة على نحر الغروب ..
وأشهد الأيام على صدقي وعلى تعاستي التي تدوم ..
أنكِ الكون إذ هامت به الكواكب والنجوم
وأنكِ الجنة سأبكيها في أعلى مراتب الفردوس .
20/4/2012

6 التعليقات:

Different يقول...

احسسست بكلماتك جدا ولم استطع اكمالها في المنتصف لانها حقيقة مؤلمه

kida smith يقول...
أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.
ايمان كميل يقول...

يا الهي لا ادري لماذا ارتعشت عندما قرأتها
شعرت وكانني اسبح بماء بارد شل حركتي
يا لك من رائع

yateem-alhob يقول...

شكرا على مشاطرتك احساسك
دوام العافية اتمناه لك

yateem-alhob يقول...

الحياة كشرنقة الفراشة!
لكنها تختلف بعد ذلك الألم لن تطير بل تسقط للأسفل ..

شكرا لتواجدك الأنيق

yateem-alhob يقول...

بعد مرور العاصفة وبعد ثلاثة أعوام
أستطعت أن أقرأها المرة الاولى!

كنت ومازلت افرح لوجودك.
تحية لك.

أهلاً بزائر مدونتي الكريم ..التعليقات الخارجة عن الموضوع أو التعليقات التي تسيئ للآخرين والتي تحتوي على ألفاظ غير لائقة سيتم حذفها فورا ًواعلم أنّ الله رقيب على ما تقول.

نبذة عن المُدوّن

أنا إنـسـانٌ ملّ التـفكير أنــا مــن ضــواحـي التـذكّـر والسـهــد أكــابـر نشيد الجرح وأبتسم أنا من يمحو الـأقاليـم عـن سنين الوجـع ولـي في غابة الحلم الموحشة متسـع

المتابعون

تَــــذكّــــــــر

أن كل ماهـو منقوش في هذه المــدونـة لهو إلا رســم نسـقـي ومحاولاتي الساذجة في الكتابة .. لأنني لم ولن أشعر بالفخر بشيئ أرثيه .. وإنما سأركل لحظة العدم وأنشئ منها كومة جنازات وأحرف تطول وتطول ...

يتيم الحب \ القلم الحر

حين أكون وحيداً

أستطلع عتبات السماء الرمادية وأتذكر حقول الملح!وباقي الكواكب التي هوت على كفني

وكيف أنسى ؟

وأن هناك شيئ في قلبي كل يوم يولد .. يكبر يتيم .. ويهرم يتيم ..ونسب الحزن يا حبيبتي أصيل ..

هنالك دمعة

هنالك دمعة
..هنالك بعد قساوة اليوم, تأن في حنجرتي دمعةٌ يُأتيها الفرح سقياها بعد طول جفاف, وثمَ تموت, ويُحرق جثمانها بين كفّيَّ, وتمضي جنازات الليالي بطول سنتين ولم تدفن شهيدتها.

مضيض

مضيض
يخيط الدمع فاه الأيام, بعد كل خصام. وفي خفة الوجع, وذبول النهارات تغفو الجراح بسلام..

أجنحة لا تطير

أجنحة لا تطير
تتهادى الضحكة على أرض ٍ من حفيفٍ بخيل ,,,تهتز على هدى الصمت أوتار حكايتي,, وينفث الحزن بسخرية ..آخر العويل ..

أثخنتموهم

أثخنتموهم
وأن وثبة الأحزان فارهه, في الضحكة الشابقة, في الصحوة الذابلة,وليت رونق الجسد يكذب, والأيام لا تطول.

بعض الحزن

بعض الحزن
بعض الحزن يأتي في أول العمر فجأة ..تلو خطوة, تولد لوعة, وآيات الذكرى تحشر في القلب ألف رعشة.. جفت ترائب الصبا ,رقت المآقي بثقل دمعة ,والأيام نقائها لايتسع مني ببلوة.