نبذة عن المُدوّنة

إُفتتحت هذه المدونة اليوم الجمعة
1\4\2011 والتـي ستـكون بمثابـة
وسيلة عـبور بالفـكر الحزين إلــى
الماوراء وحيث يستلقي نعش هذا
الرجل مـابيـن الحقيقـة و الخيــال

المتابعون



يالا تفاهة حزني ..

يرميني عند حدود الموت ..!

ويعيدني .. بعد أعوامٍ من حيثُ أتيت ..

أني آراها ..

ولا أقدرُ على مُناداتها ..

فمفقودتي أجبرُ نفسي أن أفقدها ..!

حبيبتي ..

كيف لي توهمكِ باللاموجودة ..

وأنتِ .. الكون الذي يفقرني ... ويغنيني ..

وأنتِ ..

من يقتلني ..

ومن يحييني ..

أغربتي يصفعها كيد الصدفة اللامعقولة ..

فأتجنبكِ ..

خشية لقاء جرحكِ بتفاهاتي ..

فتأبى ..

أن تسجد ملامحي .. لذاكرتك ..

وترشق خطواتي ..

الأرض ..

كاليوم الشارد في هدوئي ..

ببطئ ..

أعدو مسافاتاً أقرب من حبل وريدي ..

وأجتاز هالة النور

في الطور السابع والعشرون ..من قربك..

وبعد ثوانٍ ..

أدركُ أني فوّتُ حصاد عمري بسهولة ..

بسذاجة ..

ولم أغنِ نشيدي مُداعبتاً لشَعراها ..

ولم أعلن موتي مرتداً من تذكّرها ..

ولم أفهُمها ..

أن تفاهاتي التي هرمت بؤساً ..

كملامح وجهي إنسيها ..


...............................................

..................

0 التعليقات:

أهلاً بزائر مدونتي الكريم .. كم هو جميل أن تترك أثر خلفك, كلماتك و إنطباعاتك تهمني كثيرا.. فمدونتي وموتها القليل توّاقه للمزيد من الأنفاس التي تُبعث كل حين من دواخل أحاسيسكم الصادقة.

نبذة عن المُدوّن

أنا إنـسـانٌ ملّ التـفكير أنــا مــن
ضــواحـي التـذكّـر والسـهــد أكــابـر
نشيد الجرح وأبتسم أنا من يمحو
الـأقاليـم عـن سنين الوجـع ولـي
في غابة الحلم الموحشة متسـع

عدد المتواجدين حاليا

إحصائيات المدونة

مضيض

مضيض
يخيط الدمع فاه الأيام, بعد كل خصام. وفي خفة الوجع, وذبول النهارات تغفو الجراح بسلام..

أجنحة لا تطير

أجنحة لا تطير
تتهادى الضحكة على أرض ٍ من حفيفٍ بخيل ,,,تهتز على هدى الصمت أوتار حكايتي,, وينفث الحزن بسخرية ..آخر العويل ..

بعض الحزن

بعض الحزن
بعض الحزن يأتي في أول العمر فجأة ..تلو خطوة, تولد لوعة, وآيات الذكرى تحشر في القلب ألف رعشة.. جفت ترائب الصبا ,رقت المآقي بثقل دمعة ,والأيام نقائها لايتسع مني ببلوة..