نبذة عن المُدوّنة

إُفتتحت هذه المدونة اليوم الجمعة
1\4\2011 والتـي ستـكون بمثابـة
وسيلة عـبور بالفـكر الحزين إلــى
الماوراء وحيث يستلقي نعش هذا
الرجل مابيـن الحقيقـة و الخيــال

المتابعون



أكليل مناجاة حول أنفاسي
وجفنٌ مكحولٌ يرقد فوق أذرعي
ستائرٌ ضبابية تحشر همسي
وأكفٌ مفرودةٌ إلى وجه السماء تهذي
أبثُّ حزنٌ لايفنى
وعبث ٌ قاتلٌ ينخر جسدي
لفافة تبغ,
و كأسٌ ينزف بين أصابعي
وأرتل سحب الدخان,
في قافلة السهد والحمى,
فلا تمضي ..
الأنفاس متلعثمة,
والحلم مستمرٌ في خنقي
كحماقة يوماً خريفياً يأبى أن ينقضي
مافادهُ صحوي ولاثملي
جلبَة أفاقة عارية كسابقاتها,
آلبةٌ هنا مضاجعي
يابرزخ الحنين أجب !
أيان أن نمضي أو نعد
ما أرى إلا بدء حشري
وذكريات قد وأدت في فمي .

2 التعليقات:

غير معرف يقول...

الاحلام الثكلى..
تغتال تلك اللحظات.

yateem-alhob يقول...

تلك الأحلام تفأك أبداً أن تبقى ثكلى
لعلنا ننسى ..

أشكر قدومكم الباهي

أهلاً بزائر مدونتي الكريم .. كم هو جميل أن تترك أثر خلفك, كلماتك و إنطباعاتك تهمني كثيرا.. فمدونتي وموتها القليل توّاقه للمزيد من الأنفاس التي تُبعث كل حين من دواخل أحاسيسكم الصادقة.

نبذة عن المُدوّن

أنا إنـسـانٌ ملّ التـفكير أنــا مــن
ضــواحـي التـذكّـر والسـهــد أكــابـر
نشيد الجرح وأبتسم أنا من يمحو
الـأقاليـم عـن سنين الوجـع ولـي
في غابة الحلم الموحشة متسـع

عدد المتواجدين حاليا

إحصائيات المدونة

هنالك دمعة

هنالك دمعة
..هنالك بعد قساوة اليوم, تأن في حنجرتي دمعةٌ يُأتيها الفرح سقياها بعد طول جفاف, وثمَ تموت, ويُحرق جثمانها بين كفّيَّ, وتمضي جنازات الليالي بطول سنتين ولم تدفن شهيدتها.

مضيض

مضيض
يخيط الدمع فاه الأيام, بعد كل خصام. وفي خفة الوجع, وذبول النهارات تغفو الجراح بسلام..

أجنحة لا تطير

أجنحة لا تطير
تتهادى الضحكة على أرض ٍ من حفيفٍ بخيل ,,,تهتز على هدى الصمت أوتار حكايتي,, وينفث الحزن بسخرية ..آخر العويل ..

أثخنتموهم

أثخنتموهم
وأن وثبة الأحزان فارهه, في الضحكة الشابقة, في الصحوة الذابلة,وليت رونق الجسد يكذب, والأيام لا تطول.

بعض الحزن

بعض الحزن
بعض الحزن يأتي في أول العمر فجأة ..تلو خطوة, تولد لوعة, وآيات الذكرى تحشر في القلب ألف رعشة.. جفت ترائب الصبا ,رقت المآقي بثقل دمعة ,والأيام نقائها لايتسع مني ببلوة.